ترودو سيبحث مع بايدن تدفق البضائع بين كندا والولايات المتحدة

قال رئيس الوزراء الكندي ، جاستن ترودو، إنه سيستغل الاجتماع مع الرئيس الأمريكي جو بايدن ، للتأكيد على أن الحفاظ على التدفق السلس للبضائع عبر الحدود بين كندا والولايات المتحدة يخدم مصالح البلدين , ووصل ترودو إلى العاصمة الأمريكية ، لعقد اجتماعات لمدة يومين مع المسؤولين الأمريكيين قبل المشاركة بقمة “الأصدقاء الثلاثة” مع بايدن والرئيس المكسيكي أندريس مانويل لوبيز أوبرادور، التي تنطلق يوم غد الخميس.

وانضمت إليه , نائبة رئيس الوزراء كريستيا فريلاند ووزيرة التجارة الدولية الكندية ، مارى نج , ووزير السلامة العامة ماركو مينديسينو إلى ترودو فى واشنطن , وقال ترودو إن حكومته بدأت الحديث مع الولايات المتحدة قبل عامين أو ثلاثة أعوام حول الإمداد الكندي الوفير بالمعادن المهمة ، والتى تُستخدم فى بطاريات أجهزة الكمبيوتر والهواتف المحمولة والمركبات الكهربائية وغيرها من العناصر الأساسية

وأضاف أن كندا لا تستطيع التنافس مع بعض البلدان عندما يتعلق الأمر بتكلفة الإنتاج المنخفضة ، لأن تلك الدول الأخرى “لا تهتم” بالمعايير البيئية أو معايير العمل ، لكن المقايضة تستحق العناء لأن كندا أكثر موثوقية” , وقال رئيس الوزراء الكندي , إن تغير المناخ سيكون محور مناقشاته مع بايدن ولوبيز أوبرادور، مؤكدا أن حكومته تمكنت من الفوز فى انتخابات مرتين بعد تطبيق سعر وطني للتلوث وهناك حاجة لسعر عالمي للكربون .

وحول مشروع القانون الذي قدمه الديمقراطيون للكونغرس الأمريكي ويتضمن ائتمانًا ضريبيًا على السيارات الكهربائية يعارضه بشدة الشركاء التجاريون للولايات المتحدة , قال ترودو , أن له “تأثير سلبي حقيقي” , وأثار ترودو هذه المخاوف خلال اجتماع الكابيتول هيل اليوم مع قادة مجلس النواب ومجلس الشيوخ ، وسيعقد مرة أخرى يوم الخميس مع الرئيس جو بايدن , وقال “نحن قلقون قليلاً بشأن تفويضات المركبات الخالية من الانبعاثات أو الخصومات”.

وخلال مشاركته في منتدى عام في مركز أبحاث ويلسون في واشنطن , ذكر ترودو بمخاطر القانون في حال إقراره ، وأكد بأنه سيؤدي إلى إلحاق الضرر بالدول التي تصدر السيارات إلى الولايات المتحدة ويعاقب العمال الأمريكيين الذين يتم تصدير منتجاتهم للتجميع , وقال ترودو إنه يريد أيضًا مناقشة المخاوف بشأن سلاسل التوريد , وأشار رئيس الوزراء الكندي إلى أن خطة الائتمان الضريبي ستعيق عقود من التكامل القاري لقطاع السيارات ، من توقيع ميثاق السيارات لعام 1965 إلى اتفاقية التجارة الجديدة في أمريكا الشمالية.

شاركها ...

{{ reviewsTotal }}{{ options.labels.singularReviewCountLabel }}
{{ reviewsTotal }}{{ options.labels.pluralReviewCountLabel }}
{{ options.labels.newReviewButton }}
{{ userData.canReview.message }}

Your monthly usage limit has been reached. Please upgrade your Subscription Plan.

°C
km/h

الأكثر مشاهدة

Scroll to Top