ارتفاع وفيات موجة الحر في بريتش كولومبيا إلى 808 شخص

أفادت قناة “بي سي , سي تي في نيوز” التلفزيونية الكندية , بارتفاع حصيلة الوفيات خلال موجة الحر الأخيرة في مقاطعة بريتش كولومبيا بكندا ، إلى 808 حالات ، وفقا للطب الشرعي , وتم تسجيل هذه الوفيات في الفترة من 25 يونيو إلى 1 يوليو، حيث أدت موجة الحر إلى ارتفاع درجات الحرارة إلى مستويات خطيرة في العديد من المناطق , وذكر بيان لمعهد الطب الشرعي في بريتش كولومبيا ، السبت أن عدد الذين فقدوا أرواحهم بسبب موجة الحر التي ضربت المقاطعة ، ارتفع من 719 شخصا ، وهي الحصيلة السابقة، إلى 808 أشخاص

في حين أن اليوم الأكثر حرارة كان الثلاثاء 29 يونيو، في نفس اليوم الذي سجلت فيه قرية ليتون حرارة بلغت 46.9 درجة مئوية ، إذ قالت خدمة الطب الشرعي إنه تم تسجيل 300 حالة وفاة في ذلك اليوم وحده , ولم يؤكد المسؤولون بعد بالضبط عدد الوفيات التي كانت مرتبطة مباشرة بالحرارة من بين الـ808 حالات , فيما لاحظت رئيسة التحقيق، ليزا لابوانت ، أن العديد من الوفيات شملت كبار السن الذين كانوا يعيشون بمفردهم في منازل “سيئة التهوية”

وقالت لابوينت : “يتم حاليا التحقيق في جميع الوفيات المبلغ عنها لتحديد سبب وطريقة الوفاة .. البيانات أولية وقابلة للتغيير” , وقالت لابوينت في بيان لها أمس الجمعة : “نقوم بنشر هذه المعلومات إذ يعتقد أنه من المحتمل أن يكون الطقس المتطرف الذي شهدته بريتيش كولومبيا في الأسبوع الماضي، عاملا مهما ساهم في زيادة عدد الوفيات”.

والخميس تم الإعلان عن تسجيل حوالي 486 حالة وفاة خلال الأيام الخمسة السابقة في مقاطعة بريتيش كولومبيا وحدها، بزيادة قدرها 195% عن المعتاد خلال تلك الفترة من العام , وحسب السلطات ، فإن أغلب الضحايا من كبار السن ، والعديد ممن لقوا حتفهم في موجة الحر كانوا يعيشون بمفردهم ، ومنازلهم لم تتم تهويتها , وذكرت خدمة الأرصاد الجوية المحلية أنه تم تسجيل رقم قياسي تاريخي لدرجات الحرارة يوم الثلاثاء ، عندما وصلت الحرارة إلى 49.5 درجة مئوية.

شاركها ...

{{ reviewsTotal }}{{ options.labels.singularReviewCountLabel }}
{{ reviewsTotal }}{{ options.labels.pluralReviewCountLabel }}
{{ options.labels.newReviewButton }}
{{ userData.canReview.message }}

Your monthly usage limit has been reached. Please upgrade your Subscription Plan.

°C
km/h

الأكثر مشاهدة

Scroll to Top